2019-09-28 06:56:00
طفلتي ما حيلتي أنا !!!

 انت ! انا ! هم !

نختلف مع أطفالنا على شراء مستلزمات المدرسة الاغلاء والارقى والانقى !

فعن ماذا اختلفت هذه الطفلة مع ووالدها ?

لا الدمع كافي لغسل ملابسك !
ولا حزني سيعيد مباسبك  !
ولا سهري سيغطي رموش عينيك !
ولا قلبي بألآمة سيخفف ألآمك !


أن اشتريت منكي  ستعودي غدآ  وسيستمر الوجع
وأن مررت من أمامك سيحتوني الألم
وأن قلت أحكي لي وصفي لي حالك من بعدها بعد الله  من سيسمع لي لكي اشكوه ما لحق بحالي وخيم بكياني لكي ننقذكي من شر هذه الحياة .

أن تجاهلتك يا هذه
سأعيش في حاله
وان سئلتك يا هذه
كيف سأسمع منكي الإجابة
وهي لا تخفى علينا بجسدك وموقفك
فكيف عندما تخبريني ما بقلبك

 لا بيض كافي لسد احتاجاتك
ولا جسد وافي  لكي  تتحركي
لا مكان  يغطيك  سوا  ثيابك
ولا زبون  هنا يقدر  ضرفكي
لا لا لم يعد إنسان في بلادك
ولا استطع أنا ان انقذ ضفركي
لا أجد سوا قلم أسرد به حالك
ولا أعرف يا هذه اين سأجدكي
لا فإني أتألم من خلال صورتك
ولا عنك  من نشرها  اخبرني


سيقول الكثير منا عنها دلني !
وابن جارة يعيش اصعب منها !


يبدو ان رسالتي كافية
يامن تنعمون بالعافية
وجدنا قلوب ولم نجد نقود
فهل قلوبنا ستحرك نقودكم

 

?سهيل الهادي

http://alomana.net/details.php?id=98378