آخر تحديث : الخميس 2019/06/27م (12:53)
لماذا اختار الحوثيون الضالع لتسجيل انتصار يعرفون قبل غيرهم انه سيكون صعبا للغاية ؟
تفاصيل الصفقة السرية لإسقاط الضالع بين الحوثي والشرعية في ضفار العمانية (1-3)
الساعة 07:32 PM (الأمناء نت / عبدالخالق الحود :)

اثارت محاولات جماعة الحوثي المتكررة لاقتحام الضالع العديد من التكهنات والتساؤلات التي لا توجد لها إجابات شافية حتى الآن  ومن قبيل ذلك .
لماذا اختار الحوثيون الضالع لتسجيل انتصار يعرفون قبل غيرهم  انه سيكون صعبا للغاية ؟
ثم كيف لجماعة يديرها مجلس سياسي مسنود بخبرات إيرانية اثبت حنكة كبيرة في إدارة الصراع والحرب طيلة 5 أعوام على كافة المستويات بما في ذلك ملفي  التفاوض والاقتصاد أن تتورط في حرب تعلم نتائجها مسبقاً؟
هل الجماعة التي  تمكنت من هزيمة صالح في أقل من 24 ساعة بما يملكه من نفوذ وهيلمان وخبرة وقدرات مالية وعسكرية وفي عقر داره بصنعاء وبين أنصاره  أن تقدم على الزج بقيادات عسكرية فاعلة تابعة لها في شعاب الضالع وجبالها الشاهقة صعبة التضاريس وبين فكي مقاتلين أشداء كرجال الضالع ؟
و أيضا هل من المنطقي -بمفردات السياسة والجغرافيا -  أن تُقدم جماعة برجماتية مقاتلة تخوض حربا ضروسا منذ خمس سنوات على اكثر من 46 جبهة مفتوحة وبدون غطاء جوي على الزج بالمئات من جنودها في معركة الضالع الخاسرة دون أن يكون لتلك الخطوة  ثمنا باهضا  يعادل حجم هذه الخسائر !!في الوقت الذي كان بإمكان الحوثيين تحقيق انتصارات عسكرية اكثر سهولة وبتكلفة بشرية ومالية اقل في جبهات أخرى كجبهات نهم ومأرب وتعز حال كان الأمر يتعلق بالحصول على انتصارات جديدة  !!
سر صفقة ضفار:
 قبل أكثر من ستة اشهر جمع لقاء سري في مدينة ضفار العمانية مندوبين 2 من حزب "ألتجمع اليمني للإصلاح جناح الإخوان المسلمين في اليمن بمدير مكتب المتحدث الرسمي باسم جماعة الحوثي " محمد عبد السلام " .
عضوا الإصلاح مرا قبل توجههما الى عمان بمحافظة المهرة والتقيا هناك بعدد من القيادات المهرية التي تقود الاحتجاجات ضد المملكة العربية السعودية فيها دون معرفة ما الذي دار من نقاش بين الطرفين .
وعمد الحزب الى إرسال هذين العنصرين البعيدين تماما عن الأضواء ويتبعان مباشرة ؛ جهاز النظام الخاص " وهو الجهاز التابع للجماعة الشبيه بجهاز الأمن السياسي ويخضع مباشرة لوحدة القضاء في جماعة الإخوان .
التقى الرجلان بمدير مكتب عبد السلام في المرة الأولى وسلماه رسالة خطية تتضمن " قواسم مشتركة بين الحوثيين والإصلاح ومقترحات قدمها عدد من الوزراء في الشرعية مقربين من الحزب تصب جميعها في ان الشرعية باتت تفكر جديا في إيجاد طريقة لوقف الحرب والبحث عن حلول بعيد ا عن وصاية أي دول خارجية سواء كانت ايران او السعودية او أي دول اجنبية " وطلبا رده على الرسالة ؛ غير ان عبد السلام تأخر في الرد فغادر موفدا الحزب صلالة برا عبر المهرة أيضا واتجها الى عدن دون الحصول على رد من قبل عبد السلام .
بعد  أسبوعين غادر عضوا جهاز النظام الخاص التابع للإصلاح عدن عن طريق المطار واتجها الى الرياض ومكثا فيها أسبوعا واحد قبل أن يتوجها إلى المهرة ثانية عبر مطار سيئون ؛ وفي محافظة المهرة اجتمعا مع 8 من قيادات ألوية الحرس الرئاسي بينهم جزائري تم استخراج وثائق رسمية له واسرته من مدينة لودر باعتباره يمني .
بعد الاجتماع المغلق مع تلك العناصر توجه عنصرا الإصلاح برا الى صلالة والتقيا هذه المرة بالناطق الرسمي باسم الحوثيين محمد عبد السلام ... 

"الأمناء نت"

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
1003
عدد (1003) - 25 يونيو 2019
تطبيقنا على الموبايل