آخر تحديث : الأحد 2019/03/24م (16:20)
المؤسسة الاقتصادية تدشن عامها الجديد بحملات توعوية مجتمعية ومشاريع تنموية
الساعة 12:12 AM (عدن / الأمناء نت / خاص :)

في إطار سعي المؤسسة  الاقتصادية لبناء مؤسسات الدولة والحفاظ عليها ، التقى المدير التنفيذي للمؤسسة الاقتصادية الاستاذ سامي السعيدي نائب مدير عام الهيئة العامة لحماية البيئة الدكتور وليد الشعيبي للبحث في سبل التعاون المشترك في مجال حماية البيئة صباح اليوم في مبنى الإدارة العامة للمؤسسة في عدن . 

وتطرق اللقاء لمناقشة الملفات المتعلقة في حماية أراضي المملاح بإعتباره من أهم القطاعات في المؤسسة الاقتصادية ، ويعد ثروة قومية وبيئية في نفس الوقت .

وأثمر اللقاء لإطلاق مشروع استكمال بناء كورنيش ريمي وربطه بجسر كالتكس مباشرة بحيث يصبح متنفس لأهالي عدن ، و يشكل في نفس الوقت  سياج يحمي أراضي المملاح والأراضي الرطبة من عمليات البسط وتبييض الأرض من قبل المتنفذين الجدد ومنعهم من العبث في مقدرات هذا الصرح الاقتصادي القومي .

وخلال اللقاء اثنى د. وليد الشعيبي على الجهود الجبارة التي تبذلها قيادة المؤسسة الاقتصادية لـ استعادة المؤسسات والحفاظ عليها والدور المشهود للمؤسسة في دعم مشاريع التنمية في مجال حماية البيئة ، والأراضي الرطبة في محميات عدن الطبيعية .

ومن جانبه أكد السعيدي ان المؤسسة بدأت عامها الجديد بتدشين حملة توعوية مجتمعية للبناء مؤسسات الدولة والحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة من التدمير الممنهج والعبثي وهي مستمره في العمل التنموي.

واطلقت المؤسسة برنامج عملي في مجال التوعية البيئية تشمل العديد من الندوات في كل مديريات العاصمة عدن وعمل اللوحات العملاقة في الشوارع الرئيسية وخطة إعلامية لنشر ثقافة مجتمعية تؤسس للحافظ  على مؤسسات الدولة . 

ورحب السعيدي بالمشروع الذي وصفه بالنموذجي وابدا استعداده في تسهيل كل الإحتياجات وتدليل كل الصعاب لإنجاحه كونه يصب لمصلحة الوطن والمواطن تحديدًا ، وشكر الهيئة العامة لحماية البيئة لما تقوم به من دور هام في الحفاظ عل مكونات الوسط البيئي وحماية عدن وطبيعتها البيئية .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
980
عدد (980) - 21 مارس 2019
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
تطبيقنا على الموبايل