آخر تحديث :السبت 15 اغسطس 2020 - الساعة:20:45:50
مصادر لـ"الأمناء": باب منزل ( قتيلة) المنصورة أغلق من الخارج
(عدن / الأمناء نت / خاص :)

تواصل فرق البحث في شرطة المنصورة لدى العاصمة عدن، التّحقيق في وفاة التّربوية الخمسينية" رخصانة عبدالستار" والتي عثر عليها جثّة هامدة في منزلها الذي تقطنه بمفردها، وبجوارها بركة دماء منذ ? أيّام.

وقال الأهالي لـ"الأمناء": إنّ الكشف عن الجثّة جاء عقب يوم من اختفائها ؛ حيث تمّ استدعاء أسرتها لدخول المنزل ، مؤكّدين أنّ باب المنزل كان مغلقــًا من الخارج عند دخول الأهالي بصحبة أسرتها.

من جانبه قال مصدر في شرطة المنصورة: إنه تم التحقيق مع جميع أفراد الأسرة والمشتبه بهم، ومازال البحث جارٍ والتحقيق حول القضية.

وكان تحقيق الطبيب الشرعي ؛ أرجع سبب الوفاة إلى وجود ضرب في الرأس ! .

وعلمت "الأمناء" من مصادر خاصّة عن قيام إدارة الطبّ الشّرعيّ بنيابة استئناف عدن بمعاينة جثّة المجنيّ عليها / رخصانة عبدالستار التي عثر عليها مقتولة.

وكشفت المصادر عن أبرز ما جاء في تقرير الطبيب الشّرعيّ ؛ إثر الانتهاء من معاينة جثتها حيث يشير إلى أنّ وفاتها لتعرضها " لإصابة بكسور عظام الجمجمة ونزيف الدماغ بسبب أداة راضة"

وعثر على جثة التربوية" رخصانة عبدالستار"، مضرجة بدمها في منزلها بعد أن افتقدوا خروجها من المنزل.

ونقلت الشرطة الجثة للمعمل الجنائي لتحليلها، فيما يتولّى البحث الجنائي التحقيق في القضية لكشف ملابساتها.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص