آخر تحديث : الاربعاء 2018/11/14م (16:25)
الرئيس هادي في مهمة إلى مصر وأبو ظبي لاستعادة المؤتمر
الساعة 09:22 PM (الأمناء نت / خاص :)

قالت مصادر مطلعة، لصحيفة "الأمناء" إن زيارة الرئيس عبدربه منصور هادي إلى مصر ستشمل لقاءاً يجمعه بقيادات مؤتمرية لترتيب أوضاع حزب المؤتمر بعد ترتيبات سبق وأن  قام بها رئيس الحكومة أحمد بن دغر ووزير الداخلية أحمد الميسري خلال فترات سابقة.

وأضافت المصادر أنه من المحتمل أن يتم عقد لقاء تصالحي بين مؤتمر ”جناح نجل الرئيس صالح” ومؤتمر “الرئيس هادي” في القاهرة بهدف إعادة توحيد حزب المؤتمر الشعبي العام.

وبحسب المصادر فإنه من المتوقع انضمام رئيس الوزراء، أحمد عبيد بن دغر، للقاء في وقت لاحق.

وتأتي هذه الجهود بهدف توحيد حزب المؤتمر لتكثيف الضغط على الحوثيين وحرمانهم من حواضن المؤتمر الشعبية في المحافظات الخاضعة لسلطات الحوثيين.

وسبقت الزيارة لقاءات مؤتمرية مكثفة في عدد من العواصم العربية، للخروج بقيادة موحدة لحزب المؤتمر الذي كان يقوده الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وطبقَا للمصادر فقد كان الخلاف محتدما بين البركاني والميسري حول رئاسة المؤتمر وأمانته العامة ، مشيرة بأن النقاشات كانت تدور حول تولي هادي رئاسة المؤتمر بعد أن اتضح أن أحمد علي ليس له نيه بتولي رئاسة المؤتمر.

وأكدت المصادر لـ"الأمناء" أن الخلاف حاليا انحسر حول الأمانة العامة للمؤتمر والذي تم طرح أسماء كل من أحمد الميسري وصادق أمين أبو راس وأحمد بن دغر.

وأشارت المصادر بأن موضوع رئاسة المؤتمر سوف تكون عملية ترتيبه ضمن تفاهمات إقليمية وأن هذه التحركات كتمهيد للتفاهمات التي سوف تجرى في وقت لاحق.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
793
عدد (793) - 14 نوفمبر 2017
تطبيقنا على الموبايل