آخر تحديث : الأحد 2017/11/19م (18:53)
عقلية الجماهير ...
الساعة 12:04 AM (الأمناء نت / كتب / صالح شنظور )
كلنا يرى العنف الذي يوجهه الجماهير من أجل الوصول إلى ما يريدونه وكأنهم يسيرون بريموت يملكه القائد الذي يلعب بمشاعرهم وكأنهم دمى ، أو كأنهم يخضعون للتنويم المغناطيسي ، تجدهم يتجردون من جميع القيم والأخلاق ، فمثلا : إذا كنت منفردا مع نفسك هل تفكر بأنك ستقطع أحدا إلى قطع صغيرة وهو يصرخ ويستغيث ويطلب العفو والرحمة ! طبعا لا لن تستطيع ؛ لأنك منفردا في التفكير لكن عندما تصبح في وسط الجمهور ستفعل ذلك وبكل شراسة ووحشية ؛ لأنك تفكر بالعقلية الجماعية والله يأمرنا في القرآن ( إن الله يأمركم بواحدة أن تقوموا لله مثنى وفرادا ثم تتفكروا ...) فإلى كل من يريد أن يرى الحقيقة أبعد من العقلية الجماهيرية التي تخضعك دائما إلى التفكير الجمعي الذي لا يهديك إلا إلى مسالك الخطر !!!! تفكر مع نفسك ، وأبعد الدائرة التي تريد أن تخضعها للتفكير ، فالذي يضع يده البيضاء أمام عينيه لا يرى شيء غير الظلام مع أن يده ليست سوداء ، لكن قرب يده أمام عينيه جعلها تخضع لعملية التكبير " الزوم " من قبل عدسة العين فأحجب عنه رؤية الحقيقة وهي أن يده بيضاء . ولكن الذي يبعد يده من عينيه سيجد الحقيقة واضحة جلية ، ويرى كل أطراف يده وسيرى الحقيقة تماما . فلتكن أفكارنا منفردة ، أو ثنائية ، ولنبعد العقلية الجمعية والجماهيرية لنرشد أنفسنا إلى الحقيقة ولا نعرض الحوادث لعملية التكبير " الزوم " . صالح شنظور 2017/8/26م

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
793
عدد (793) - 14 نوفمبر 2017
تطبيقنا على الموبايل
استطلاع الرأي

هل تتحسن الخدمات في عدن بعد وصول بن دغر؟