آخر تحديث : السبت 2017/11/18م (20:17)
مصدر أمني بلحج : محطات بترول "بطور الباحة" تهرب البترول لجهات مجهولة
الساعة 01:33 PM (الأمناء نت / خاص)

استلم الأمناء نت صباح اليوم الاثنين اتصال من مصدر أمني بلحج ، افاد فيه عن قيام النقطة الأمنية مساء يوم أمس الاحد والواقعة امام محطة ناشيونال بمنطقة بئر عمر بمديرية تبن على احتجاز 8 قاطرات محملة بمشتقات نفطية في طريقها الى طورالباحة ، لكن للأسف صباح اليوم شوهدت قاطرتين فقط لا تزال محتجزة بحرم المحطة .

 

وكشف المصدر الأمني عن وجود محطات مستحدثة بخط طور الباحة ما بعد مفرق مصنع الحديد وهي محطات جديدة لا يعلم مصدر ملكيتها وتعمل هذة المحطات على تهريب البترول و الديزل عبر قاطرات لجهات مجهولة قد تكون لعناصر مليشيات الحوثي وصالح بشكل مباشر او بطرق اخرى عبر سائقي تلك القاطرات .

 

واردف المصدر الذي نتحفظ عن ذكر اسمة عن قيام تلك القاطرات بشفط البترول و الديزال عبر مواطير خاصة من خزنات تلك المحطات والتي تزيد عن ال5 محطات وتعبئة المشتقات الى صهاريج القاطرات والشمس في كبد السماء ، بينما المواطن في عدد من مناطق لحج لا يتحصل على دبة بترول سعة20 لتر والتي وصل سعرها الان بالسوق السوداء لأكثر من 10000 ريال .

 

واستغرب المصدر من حدوث ذلك بوجود قوة الحزام الأمني و المقاومة واضاف بان القاطرات التي تزود تلك المحطات لا تخرج عبر شركة النفط بعدن وانما يتم تزويدها بالمشتقات النفطية بصورة مباشر من بواخر بمنطقة بئر علي  .

 

وابداء المصدر استعداده لأي جهة إعلامية بمرافقتها للاطلاع على مايحدث من عبث في تهريب المشتقات النفطية عبر السوق السوداء بطرق حديثة وخلق الازمات على مستوى الداخل  .

 

الأمناء لتاكيد الخبر تواصلت مع عدد من الشخصيات بطور الباحة التي اكدت جميعها عن وجود تلك المحطات بالخط العام وهي محطات جديدة  ولكن بعض - الشخصيات - منها من  اكد مشاهدة بعض القاطرات وهي تشفط مواد من داخل خزانات بعض المحطات عبر مواطير شفط وتعبئة الصهاريج من خزنات المحطات  وعقب ذلك يتم نقلها الى جهات الشمال ، بينما الاخرين قالوا لا نعلم  عن هذا الامر.

 

احد الخبثاء علق بان مقاومة الصبيحة تتقدم باتجاة مناطق الشمال عبر المخاء بينما جماعة " مسعدة "  تقوم بعملية تهريب المشتقات النفطية لمليشيات الحوثي و صالح من داخل مناطق الصبيحة والخوف لعاد يحدث تبادل فتتقدم تلك المليشيات نحو الجنوب عبر مناطق الصبيحة طالما مفتوح لهم سوق سوداء بدل الدبة والبرميل الان التهريب عبر المحطات .

 

الأمناء تسلط الضوء على ماجاء بهذا الخبر وحقيقة اثبات وضبط واقعة التهريب او نفيها يقع على قيادة الاجهزة الأمنية بلحج فهي العيون الساهرة لحماية أمن البلاد من عبث العابثين والمفسدين اعداء الوطن الجنوبي.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
793
عدد (793) - 14 نوفمبر 2017
تطبيقنا على الموبايل
استطلاع الرأي

هل تتحسن الخدمات في عدن بعد وصول بن دغر؟