البحسني يطلع على جاهزية الكتيبة الخاصة ويشيد بجهودها في التعامل مع المواطنين - الأمناء نت | أمانة الكلمة .. احترام الحقيقة
آخر تحديث :الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 - الساعة:20:23:29
البحسني يطلع على جاهزية الكتيبة الخاصة ويشيد بجهودها في التعامل مع المواطنين
(حضرموت / الأمناء نت/ خاص)


اطلع محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني، اليوم بالمكلا، على جاهزية الكتيبة الخاصة التابعة لقيادة المنطقة العسكرية الثانية، في إطار زياراته التفقدية لتلمّس أوضاع الجنود، وتحفيزهم ورفع معنوياتهم.

وألقى المحافظ القائد البحسني خلال عملية التفقد كلمة للضباط والصف والجنود، اشاد فيها بانضباط وشجاعة الكتيبة ونموذجيتها، التي حملت على أكتافها مهمة تثبيت الأمن والاستقرار في مدينة المكلا، وحيّاهم وكافة المرابطين في المواقع والنقاط العسكرية والأمنية على تأدية واجبهم من خلال تأمين المدينة أثناء الزيارات الرسمية للمحافظة، وكذا تأمين المنشئات الحكومية، ولفت بأن مشوار الكتيبة الخاصة ما بعد معركة التحرير من التنظيمات الارهابية يعد مشواراً مشرفاً ومميزاً في تثبيت دعائم الأمن والاستقرار.

وتطرق المحافظ إلى المعاناة التي يعيشها المواطن خلال هذه الأيام، وكذا معاناة حماة حضرموت من الجنود وخصوصاً فيما يتعلق بتأخر صرف مرتباتهم، مجدداً تأكيد وقوفه إلى جانب الشعب، وتواصله المستمر مع قيادات الحكومة للحصول على حقوق المحافظة المشروعة، ولفت بأن قيادة السلطة لم تمنع المواطنين من التظاهر أو التعبير عن آرائهم ورغباتهم المشروعة والقانونية، وحيّا القائمين على الوقفة الأخيرة بالمكلا نظير تنسيقهم الجيد مع قيادة السلطة بالمحافظة، واثنى على عملية التنسيق ونتائجها التي لم تخلّف أي أعمال شغب او إصابات وضحايا.

وقال محافظ حضرموت: "أن التعامل مع المواطنين والمتظاهرين أمر ليس بالسهل، وليس كل ضابط أو صف أو جندي يستطيع التعامل معهم في ظل هذه الظروف الصعبة"، وأثنى على حسن تعامل الضباط والجنود بحنكة وعقلانية مع المواطنين، والتعاطف معهم في حقوقهم المشروعة، مشيراً أن الكتيبة اكتسبت خبرة في التعاملات مع المواطنين وقيامهم بالواجب وتأمين المدينة لمدة سنوات.

وفيما يخص استحقاقات حضرموت المشروعة، أوضح المحافظ البحسني أن حقوق حضرموت من حصة مبيعات النفط من المبالغ المقرّة شهدت قليل من التأخير خلال هذه الأشهر، مشيراً إلى متابعته المستمرة في سبيل تحويل الأموال إلى المحافظة.

وشدد على أهمية التدريب والتأهيل ورفع الكفاءة للضباط والصف والجنود، واشار إلى اعتزام قيادة السلطة بالمحافظة إلى استقدام مدربين من دول عربية، تكمن مهمتهم في عملية التدريب والتأهيل ورفع كفاءة منتسبي المنطقة العسكرية الثانية، ضمن خطة متكاملة ستتم في القريب العاجل، لافتاً بأنه سينفذ نزولات مفاجئة للشعب والوحدات بالمنطقة العسكرية الثانية للإطلاع على مستوى الحضور والضبط والربط وتنفيذ المهام، وأعلن محافظ حضرموت عن خطة للأجهزة العسكرية والأمنية وخطة لتحسين أوضاع ومعيشة الجنود ستشرع السلطة وقيادة المنطقة بتنفيذها قريباً.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
حصري نيوز