آخر تحديث :الاحد 12 يوليو 2020 - الساعة:00:18:44
مراقبون يكشفون لـ"الأمناء" علاقة المشروع (القطري التركي) بإصرار الشرعية على التصعيد جنوباً
(عدن / الأمناء نت / خاص :)

‏كشف مراقبون ومتابعون لتطورات الأوضاع في اليمن عامة والجنوب على وجه التحديد في تصريحات أدلوا بها لصحيفة "الأمناء" عن السبب في عدم إحراز قوات الشرعية لأي انتصارات على مليشيات الحوثي في كافة جبهات الشمال .

 

وأكد المراقبون بأن القوات الضخمة والتعزيزات العسكرية والأسلحة الثقيلة والمتوسطة التي دفعت بها الشرعية التي تسيطر عليها قيادات جماعة الإخوان المسلمين إلى شقرة بمحافظة أبين كانت كفيلة بتحرير الجوف ونهم  من مليشيات الحوثي الانقلابية والوصول إلى مشارف صنعاء .

 

وأوضح المراقبون في سياق تصريحاتهم لـ"الأمناء" بان إصرار الشرعية اليمنية الدفع بالتعزيزات العسكرية والحشود التابعة لحزب الإصلاح إلى أبين وشبوة يأتي في إطار المشروع (التركي القطري) الذي يهدف السيطرة على الجنوب بأي ثمن .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص