آخر تحديث :الاربعاء 15 يوليو 2020 - الساعة:02:15:17
الإخوان ينفذون "غزوات" بالحي الراقي بالمجلية بتعز 
(تعز / الأمناء نت :)

توقعت مصادر محلية في محافظة تعز، جنوب صنعاء 256كم، بأن الحي الراقي بالمحلية  من المتوقع أن يشهد ما بات يعرف باسم "غزوة" جديدة لعناصر الإخوان من المنتسبين للجيش الوطني خلال الساعات القادمة. 

وبحسب مواطنين  أفادوا ، فزنهم لم يستبعدوا ذلك بعد فشل محاولتهم قبل ظهر  الاربعاء ،غزو بيت رجل الاعمال أحمد عبدالصمد الأصنج. 

وفي التفاصيل، عند حوالي الساعة ال11 توقف طقم على متنه المسلحين أمام باب منزل  احمد الاصنج وقام بانزل بعض أفراده الذين بدورهم دقوا الباب محاولين التذرع بان المنزل يوجد فيه حراسة ليتفاجئوا أن أسرة الاصنج تسكن المنزل وليسوا مجرد حراسة يمكن طردهم بسهولة واحتلال المنزل الذي تفصله امتار عن منزل مهدي امين سامي ومقابل لڤلة شوقي أحمد هائل. 

وتابعت المصادر "ليتضح ان الطقم يبحث عن فلل ومنازل رجال الاعمال في المنطقة ويقوم بعملية تمشيط ورصد لها تمهيدا لتنفيذ غزوة لاسقاطها بيد الجيش الوطني ،الذي مايزال يحتفظ بكثير من تباب المجلية". 

وتقول المعلومات "انصرف الطقم القادم من جبل صبر نحو المدينة ،ومنتظر عودته في ظل ارتياب المواطنين من تلك الخطوة التي استخدمت مع (تبة) مهدي امين ،التي فشلت السلطة المحلية تحريرها حتى الآن بسبب ان صاحبها خان العهد وتنكر للولاء والبراء ،ويخشى من تسليمها للحوثي ،كون المجلية ماتزال خط نار عند عبدالباسط البحر ". 

واوضحت المصادر أنه في مثل حالة مهدي فقد صدر فرمان من لدن مفتي الجيوش الاسلامية في امارة تعز يقضي لزاما ان يرث اصحاب الولاء والبراء منازل من يخونون العهد.

تجدر الاشارة الى ان المكان ذاته شهد عصر  حالة (قطاع) استمر قرابة الساعتين قام خلالها محررو تباب المجلية بمنع مرتادي جبل صبر من المتنزهين من المرور وتم اجبارهم للعودة من حيث أتوا. 

حالة (القطاع) تلك اثارت سخط في اوساط الناس وابلغوا عدة جهات بتلك الفضيحة التي قيل ان مردها احتجاج على صادق سرحان.   

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص