آخر تحديث : الثلاثاء 2019/09/17م (22:19)
يحدث الآن في مأرب…
مليشيات الاصلاح تحاصر رئيس حزب المؤتمر وتنشر مدرعات ودبابات الدولة على مداخل ومخارج “مديرية الجوبة”
الساعة 10:46 PM (الأمناء نت / خاص :)

تواصل مليشيات الاصلاح بدفع تعزيزات عسكريه كبيرة لفرض حصار على مديرية الجوبه منطقة آل حسين في مأرب عقب مقتل مدير أمن الجوبه بأشتباكات مع أبناء القبائل .
وقال مصدر قبلي ان مليشيات الاصلاح قامت بأستقدام تعزيزات اكثر من عشر مدرعات ودبابات وعربات تجاه مديريه الجوبه لمحاصره مداخل ومخارج المديريه في منطقة آل حسين مطالبه بتسليم رئيس حزب المؤتمر الشعبي العام الشيخ منصور الصيادي وخمسة من أصحابه وهذا عقب الاشتباكات الاخيره مع أبناء قبائل مأرب في الجوبه ومليشيات الاصلاح التي أدت الى مقتل مدير أمن الجوبه .

وأضاف المصدر” ان مليشيات الاصلاح كانت تحاول قبل فتره فرض مدير أمن الجوبه الاخواني على أبناء القبائل في المديريه ما أثار رفض قبلي لمدير الأمن ليأتي بعدها مدير الأمن ومعه ترسانه الدوله من مدرعات ودبابات وغيرها لمواجهة أبناء المديريه في الجوبه وأشتعلت اشتباكات مع أبناء القبائل تؤدي الى مقتل مدير الأمن التابع للاخوان .

واكد المصدر” انه تم الاتفاق في وقت سابق ودخل لحل الخلاف شخصيات قبليه بارزه من قبائل مراد وعبيده الا ان صلف الاخوان يصر على أستخدام القوه تجاه القبائل بمارب .

وختم المصدر قوله ” ان مسلحي حزب الاصلاح بمارب تحاصر الان مديريه الجوبه وتنشر مدرعات ودبابات وعناصرها في مفرق حريب بهدف تضييق الخناق على أبناء القبائل مطالباً أبناء القبائل بكل مكان بمأرب أيقاف التصرفات الارهابيه التي يمارسها حزب الاصلاح في مأرب .

هذا وسبق ان علق العرادة في فيديو مصور يصف دفاع أبناء القبائل عن نفسها بالمتمردين وبالحوثه في أسلوب جديد لضرب جميع خصوم حزب الاصلاح في مارب تحت مبررات واهيه مستخدمين اسلحه الدوله وترسانتها لضرب أبناء القبائل بمأرب.

وتستمر مليشيات الاصلاح في مواجهة انصار حزب المؤتمر الرافضين لتواجدها في المدينه بكل اسلحة الدوله وليس ببعيد المجزره الاصلاحيه التي ارتكبتها بحق المديين في منطقه الاشراف وغيرها من ابناء قبائل مأرب .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
1034
عدد (1034) - 17 سبتمبر 2019
تطبيقنا على الموبايل