آخر تحديث :الثلاثاء 26 اكتوبر 2021 - الساعة:02:49:13
أحمد حامد لملس وجعفر محمد سعد
نجيب يابلي

الثلاثاء 12 اكتوبر 2021 - الساعة:20:50:34

عم الحزن صبيحة الأحد 6 ديسمبر 2015م، كل أنحاء عدن لدى سماع أبنائها بجريمة اغتيال المناضل الوطني الكبير قائد معركة تحرير عدن اللواء جعفر محمد سعد عندما تعرض موكبه لاعتداء من مرتزقة جنوبيين في منطقة جولدمور بالتواهي في 8 أكتوبر 2015م، وشهيدنا جعفر من مواليد قسم B  في الشيخ عثمان يوم 5 مايو 1950م.

وفي أغسطس 2020م، تولى حبيبنا أحمد حامد لملس منصب محافظ عدن الحبيبة، وهو بالإضافة لذلك أمين عام المجلس الانتقالي، وهو بكل المقاييس مناضل من العيار الثقيل، وعزيزنا أحمد لملس يحظى بمكانة خاصة في قلوب الناس شأنه في ذلك كشأن سلفه الراحل الكبير اللواء جعفر محمد سعد .

نقول لحبيبنا أحمد لملس: يا فرحة ما تمت يا أحمد، ذلك أن البهجة غمرت قلوبنا صباح الأحد 10 أكتوبر 2021م عندما شاركت في حضور فعالية (كاك حوالة) لبنك التسليف التعاوني الزراعي (كاك بنك) في قاعة منتجع كراون السياحي بخورمكسر / عدن وعمت البهجة الحضور جميعا وكان الحفل برعاية رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك وبحضور الأستاذ أحمد حامد لملس محافظ عدن، أمين عام المجلس الانتقالي الجنوبي وبحضور اللواء/ سالم السقطري وزير الزراعة والري والثروة السمكية ، نائب الأمين العام  للمجلس الانتقالي.

غادر المحافظ أحمد لملس وقرينه الانتقالي الوزير سالم السقطري ومرافقوهم ونحن في ذروة بهجتنا ويمضي موكب المحافظ في اتجاه التواهي وعند جولة حجيف بالمعلا تعرض المحافظ ومرافقوه لتفخيخ قذر وراءه قذرون وحثالات ومرتزقة وكانت حصيلة التفخيخ لحظة كتابتنا أربعة قتلى من المرافقين وخمسة جرحى ثلاثة منهم من المواطنين.

كتب الله لك النجاة يا حبيبنا أحمد لملس ويا حبيبنا سالم السقطري وسنمضي في نضالنا والموت لأعداء الله ورسوله.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص