آخر تحديث : الخميس 2019/09/19م (00:53)
اقرأوا ما قاله غزاة مأرب يا هؤلاء !!
عبدالله سالم الديواني
الساعة 08:58 PM

بعض الأخوة الاعزاء في المنطقة الوسطى (لودر) اصدروا بيانا باسم المنطقة كاملة وهم ليسوا الا جزءا منها ومع ذلك هذا حقهم ونحترم رأيهم والشرعية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور .. الجنوبيين عامة يؤيدونها بعناصرها الشريفة وغير الفاسدة أما من اختطف الشرعية من أصحاب طالع وبالذات زعيم الارهاب الاحمر وامثاله فأن الجنوبيين لا يؤيدونهم لأنهم حاقدون عليه ويريدون فقط ثرواته أما مواطنيه فيريدونهم رعايا معهم وللتأكيد على ذلك أقرأوا ما قاله غزاة مأرب يا مشائخ لودر حتى تعرفوا نواياهم ومخططهم تجاه الجنوب.

قال ضباط وجنود من منتسبي اللواء 15 مشاة التابع للشرعية المرابط بملعب خليجي 20 في مدينة زنجبار محافظة أبين، انهم تعرضوا للإهانات والاعتداءات والسلب والنهب لأسلحتهم الشخصية من قبل المليشيات الإخوانية الأحمرية ، عندما اجتاحت زنجبار لغرض احتلال العاصمة عدن.

وأكدوا أن هذه المليشيات الإخوانية الآتية من محافظة مأرب اليمنية عندما دخلت معسكر اللواء 15 مشاة المرابط بملعب خليجي 20 بمدينة زنجبار اعتدت على أركان حرب اللواء العميد محمد قردع واخذوا سلاحه الشخصي وتلفظوا عليه بألفاظ نابية تدل على احتقارهم للجنوبيين.

وعندما قال لهم أفراد اللواء نحن مع شرعية الرئيس عبدربه منصور هادي وعندما قال لهم أفراد اللواء نحن مع شرعية الرئيس عبدربه منصور هادي قالوا الشرعية في مأرب يا قرود ويا عبيد الإمارات، سنلقنكم درسا لن تنسوه يا حيوانات وستعرفون من هي الشرعية يا أوغاد وسنعيد احتلال عام 94 للجنوب".

وأشار الضباط والجنود إلى أن القوات الغازية قامت بأخذ الأطقم العسكرية والأسلحة في اللواء 15 مشاة والأسلحة الشخصية للجنود، ونكلوا بأحد الجنود كان يخدم في أحد المواقع وربطوه وأخذوا سلاحه ورموه به فوق الأطقم، وهي إهانة واضحة لكل جنوبي ممن يدعون انتسابهم للشرعية".

وقالوا :" إن هذه الاعتداءات الهمجية تدل على أن المليشيات الإرهابية الإخوانية لا تحترم أي جنوبي، وهدفها القتل والسحل والسلب والاحتلال، وأن الجنوبيين مجرد تكملة عدد فقط بالنسبة لهم".

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
1034
عدد (1034) - 17 سبتمبر 2019
تطبيقنا على الموبايل