آخر تحديث : الثلاثاء 2017/10/17م (02:08)
لا تكن جحا القرن الواحد والعشرين
يسران المقطري
الساعة 10:29 PM

أذكر أن جدي كان يكرر على مسامعي لا تكن مثل الصخرة ترى نفسك صلباً، ولكن يستطيع أي شخص " دحرجتك " , بل كن كالجبل الشامخ، لا يستطيع أحد زعزعته، وأيضًا كن صاحب مبدأ.. إنسان قوي وثابت ومجالك هذا هو المعيار الأول للنجاح.

هي نصيحة لكل ناجح عليك أن تتبع قاعدة "لا أسمعكم ولا أراكم" لكل منتقد انتقاد سلبي وهدام ولا تكن مثل جحا، عندما كان يمشي هو وأبنه فقال الناس عنهم أغبياء يمشون ولديهم حمار , وعندما ركب هو وأبنه الحمار قالوا أهلكوا الحمار , فقاما بحمل الحمار فقالوا غباء رجل يحمل الحمار، وهكذا فالناس لن تدعك وشأنك ولن تكون عوناً لك دائمًا في نجاحك وتختلف الأسباب، وكلما زدت نجاحاً زاد عدد أعدائك , وكلما تقدمت كثر أعداؤك..، والهدف هو إعاقتك عن الوصول لأي نجاح..

 إذن لا تكن جحا القرن الواحد والعشرين، وحتى لا تأتي أنت بفشلك فاعتبرها تجربة حياة مني "لا تبال بنعيق من حولك وأنت حتماً ستنجح ويكفيك عزاً وفخراً أن منهم أمامك يمتدحوك أما ما هو خلفك فلا تعطي له اعتبار ومن كان خلفك فهو لا يهمك، لأن مكانه خلفك، فلتهتم بمن يقفون وسط الضوء .. أما من يقفون تحت الظلال، فدعهم وشأنهم، فمكانهم الدائم هناك ولن يخرجوا من تلك الحفرة، تقدم أنت فقط، وواصل مسيرتك ولا تنظر كثيراً للوراء حتى لا تضيع وقتك دون أن تشعر..

ولطالما سوف تتعرض لأشد المواقف وحينها صمودك وثباتك هو ما يجعلك تتخطى أقسى الظروف، في المقابل  ستجد القليل جداً وربما لن تجد من يقدمون لك النصيحة، من يشدون على يدك، هؤلاء فقط ثقتهم بك كفيله بأن تجعلك تمضي بكل ثبات، ثم لا تنسى في أي سبيل كنت أو تخصص أو مجال هناك الكثير ممن ينتظرونك ويعلقون آمالهم عليك... واعلم أن التعثر لا يليق بك

 

* قائد قوات مكافحة الإرهاب بأمن عدن

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
780
عدد (780) - 15 اكتوبر 2017
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
تطبيقنا على الموبايل