آخر تحديث : الأحد 2017/09/24م (01:50)
الغلابي: حان الوقت لنقول كفى للنعرات المناطقية فجنوبنا لم يعد يحتمل مزيدا من الكوارث
الساعة 08:43 PM (عدن / الأمناء نت / خاص :)

أطلق صحفي وناشط حقوقي جنوبي حملة شعبية توعوية تهدف إلى مكافحة النعرات المناطقية والتمييز العنصري في العاصمة عدن ومحافظات الجنوب الأخرى .


وقال الصحفي والناشط الحقوقي " بشير الغلابي " في تصريح له: إننا اليوم ندشن وبجهود ذاتية حملتنا (الحملة الشعبية لمكافحة المناطقية والعنصرية ) وهي مستقلة شبابية تطوعية إرشادية توعوية، تهدف إلى مكافحة النعرات المناطقية والعنصرية والشائعات والفتن .


وأضاف " الغلابي " بأن الحملة ستنفذ وفقاً لخطط وبرامج مدروسة على مراحل عدة، ليس على مواقع التواصل الاجتماعي فحسب، بل وعلى أرض الواقع سيكون لنا عمل كبير وفي عموم المحافظات الجنوبية، وذلك عبر فريق عمل تطوعي من خيرة شبابنا الذين لا ينتمون لأي أحزاب سياسية، ولا هم لهم سواء الوطن والشعب والحفاظ على تلاحمه والانتصارات التي حققها، وبالاستعانة بذوي الخبرة من أكاديميين وغيرهم في هذا المجال .


وأكد" رئيس الحملة الشعبية لمكافحة المناطقية والعنصرية، بأنها ليس لها أي أجندة سياسية أو ربحية، بل الواجب الوطني هو من دفعنا لأطلاقها ونحن ماضون بعزم على تحقيق أهدافها، سيما بعد أن كثرت تلك الأصوات النشاز التي تبث سموم الفرقة والمناطقية والتمييز العنصري خصوصا في مواقع التواصل الاجتماعي من قبل شخصيات معروفة وحسابات وهمية وبعض المواقع الإخبارية المشبوهة، سيتم توجيه النصح لهم أولاً والمراجعة والتحذير ثانياً ومن أستمر سيتم تعريته أمام الجميع .


ودعا الصحفي " الغلابي " أبناء الجنوب كافة سيما الإعلاميين والأكاديميين والناشطين إلى التفاعل مع الحملة والحفاظ على مبدأ التصالح والتسامح الجنوبي الذي رسخه شعبنا قولاً وفعلاً في العام 2006م، وجعل الوطن فوق المناطق والكيانات والأشخاص .

وحذر من مغبة الانجرار خلف النزعة المناطقية والتعصب الأعمى، لكوننا لن نجني منها إلا الكوارث وشعبنا لم يعد يحتمل فقد عانى بما فيه الكفاية وحان الوقت لنقول كفى للنعرات المناطقية المقيتة .

مشيرا إلى أن التصدي لها بكافة الوسائل والطرق واجب وطني وأخلاقي يتحتم على الجميع جميع شرائح المجتمع دون إستثناء، مشددا على ضرورة نبذ ومكافحة هذه الآفات التي تهدد النسيج الاجتماعي واللحمة الوطنية وانتصارات شعبنا، بالعمل التوعوي الهادف وبلا تخاذل قبل فوات الأوان .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
770
عدد (770) - 21 سبتمبر 2017
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
تطبيقنا على الموبايل