آخر تحديث :الاربعاء 27 يناير 2021 - الساعة:23:57:08
القائد "علي القريضي".. شعب الجنوب قادر على الإنتصار لإرادته الوطنية الحرة وتحقيق الإستقلال
(أبين/الأمناء/خاص:)

أشار قائد قوات الطوارئ الجنوبية "علي القريضي" الى الأهمية الكبيرة والبالغة التي يكتسبها يوم الجلاء الـ 30 من نوفمبر الخالد في ذاكرة ابناء الشعب الجنوبي العظيم، مشدداً على ضرورة استلهام معان وقيم ومبادئ هذا اليوم الأغر النضالية والتزود منها لمواجهة كافة الأخطار المحدقة التي تهدد الجنوب أرضاً وانساناً وهوية.

وأشاد القائد "القريضي" في تصريح صحفي بصمود أبطال القوات المسلحة الجنوبية والأمن وتضحياتهم الجسيمة التي تتجسد في معركة الحرية والكرامة ضد مليشيات العربية اليمنية بشقيها "الحوثية والإخوانية" وبملحميات التصدي الأسطورية للأطماع والمشاريع والمخططات التأمرية التي تحاك ضد الوطن.

وأكد بان شعب الجنوب الحر والثائر العظيم قادر على درئ المخاطر وكسر إرادة العدو وقهره وتحطيم كافة مخططاته، والإنتصار لإرادته الوطنية الحرة التي هزمت بالأمس القريب الأمبراطورية البريطانية العظمى التي لا تغيب عنها الشمس، لأفتاً في ختام حديثه الى إن يوم الإستقلال الوطني لـ 30 من نوفمبر يمثل تتويجاً لمرحلة النضالات الطويلة وعصبة تضحيات شعب عظيم ترجمها بإشعال وتفجير ثورة الرابع عشر من أكتوبر التي رحلت المستعمر ودمرت أمبراطوريته ومسحت وجوده من على وجه ثرى هذه الأرض الطاهر.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص