آخر تحديث :الاربعاء 25 نوفمبر 2020 - الساعة:16:24:17
الهبرانيون
(الامناءنت/بقلم/عبدالله اليزيدي)


هم اليهود الذين عبروا صحراء سيناء في طريقهم إلى فلسطين .

أما الهبرانيون فهم
كل هؤلاء الذين هبروا المال العام
وعبروامن صحراء الفقر والفاقة إلى واحة الثراء والرخاء.
والهبرانيون 
على أختلاف مشاربهم وطوائفهم وقبائلهم ومناطقهم وجيوبهم
ينتمون إلى يهبر بن ينهب بن يقحط بن قحطان .
وهم وراء كل هذا الجدب وكل هذ القحط.
ولكن ميزة الهبرانيون
أنهم يهبرون على كل المذاهب 
وعلى كل المراكب 
وهم مع كل الرياح ومع إتجاه الريح .
تتجه شمالا فيتجهون شمالا 
تتجه جنوبا يتجهون جنوبا. 
وإن أتجهت شرقا أو غربا
      أتجهوا شرقا وغربا #agrfaisal 
وحيث ما تتجه الرياح يتجهون ويعبرون ويهبرون
ويعيدون الهبر.
مراكبهم دائما في مهب الريح وعلى أهبة الإقلاع مع التيار ومع كل ريح تهب .
وفيما الشعب يتمرغ بوحل الجوع والفاقة.
ترى الهبرانيين يعبرون من موقع إلى موقع ، ومن حزب إلى حزب ، ومن السلطة إلى المعارضة ، ومن المعارضة إلى السلطة.
ومثلهم مثل متسلقي اشجار الغابة تراهم يقفزون من شجرة إلى شجرة
ومن غصن إلى غصن ، ومن ثمرة إلى ثمرة .
إنهم سباقون في الهبر الثوري
وفي الهبر الرجعي
إن تقدموا يهبرون .
وإن تراجعوا يهبرون 
وكلما هبروا أكثر تاقوا إلى مزيد من الهبر … ...

إنهم هبرانيون بلا حدود.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص