آخر تحديث :الاحد 29 نوفمبر 2020 - الساعة:22:10:01
أركان اللواء (14 صاعقة) يكشف لـ"الأمناء" عن سلاح جديد تستخدمه مليشيا الإخوان ضد القوات الجنوبية
("الأمناء" عـــلاء عـــادل حــــنش:)

أكد أركان اللواء (14 صاعقة جنوبية) العقيد خالد ناصر النخش إن ميليشيا الإخوان (التابعة للشرعية اليمنية) تستخدم الطيران المُسير على القوات المسلحة الجنوبية بجبهة أبين في محاولة منها إلى اختراق صفوف القوات الجنوبية.

وقال العقيد النخش، في تصريح خاص لـ"الأمناء" أن: "الطيران المُسير الذي تمتلكه ميليشيا الإخوان (التابعة للشرعية اليمنية) يحمل قذائف (قنابل)، وتقوم تلك الميليشيات الإخوانية باستهداف القوات الجنوبية"، معتبرًا أن تلك الوسائل لا تجدي نفعًا أمام قوة، وصلابة القوات المسلحة الجنوبية.

وأضاف العقيد النخش: "نمتلك كل وسائل الدفاع الجوي لصد الطيران المُسير الذي تمتلكه ميليشيا الإخوان بكل قوة"، في أشارة إلى الإمكانيات الكبيرة التي تمتلكها القوات المسلحة الجنوبية في ردع أي قوة تحاول غزو الجنوب.

وتابع: "معنويات ابطال القوات المسلحة الجنوبية عالية، وأجبرنا القوات الإخوانية الغازية على التراجع".

واستطرد: "قواتنا المسلحة الجنوبية ثابتة، وصامدة، ونطالب بمزيد من الثبات لمواجهة الميليشيات الإخوانية المُعادي".

وأكد أن: "القوات المسلحة الجنوبية تمتلك قوة بشرية وعتاد عسكري كبيرين، وقادرين على التصدي للغزاة، وهزيمتهم".

وقال أركان اللواء (14 صاعقة جنوبية) العقيد خالد النخش، في سياق تصريحه لـ"الأمناء"، أن: "ابطال القوات المسلحة الجنوبية يتصدون بكل قناعة لكل محاولات ميليشيات الإخوان لغزو الجنوب"، مشيرًا إلى أن: "القوات الجنوبية تمتلك عقيدة وطنية لا يمكن أن تهزمها أي قوة على وجهة الأرض".

وأشار إلى أن القوات المسلحة الجنوبية قادرة على تطهير ما تبقى من أرض الجنوب في حالة وصلت توجيهات من القيادة العليا ممثلة بالرئيس القائد عيدروس بن قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، والقائد الأعلى للقوات المسلحة الجنوبية، مؤكدًا أن: "القوات الجنوبية تمتلك حاضنة شعبية كبيرة"، الأمر الذي سيساعدها على هزيمة الغزاة ممثل بميليشيا الإخوان التابعة للشرعية اليمنية.

وأعتبر النخش أن توقف المرتبات عن أفراد القوات المسلحة الجنوبية لن يؤثر على معنويات افراد القوات المسلحة الجنوبية، قائلًا: "توقف المرتبات عن أفراد القوات الجنوبية لن يؤثر على معنوياتهم، لأنهُ لدينا قيادة حكيمة، وقد تم صرف حافز اليوم (أمس) من قبل الرئيس القائد عيدروس بن قاسم الزُبيدي حفظه الله، الأمر الذي رفع معنويات قواتنا".

وقال النخش: "لدى الميليشيات الإخوانية امكانيات، لكنها لا تمتلك امكانيات بشرية، وهي تُدرك بأنها قوات غازية"، مؤكدًا أن: "ميليشيا الإخوان تقاتل من أجل المال، في حين يقاتل ابطال القوات المسلحة الجنوبية من أجل الوطن الجنوبي، والعرض والشرف، ومن اجل الشعب الجنوبي الأبي".

وأضاف: "نوجه التحية للرئيس القائد عيدروس الزُبيدي، ونؤكد له بأننا جاهزون للتصدي لأي قوات غازية للجنوب بكل ما نملك من أجل هذا الوطن الجنوبي الغالي".

وأكد النخش، في ختام تصريحه، أن على الرئيس الزُبيدي أن يثق بأن القوات المسلحة الجنوبية قادرة على هزيمة الأعداء، وأن يحاور في الخارج بكل قوة، فنحن أقوياء على الأرض".

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص