آخر تحديث :الاربعاء 26 فبراير 2020 - الساعة:00:05:09
مؤسسة سلام للتنمية وحقوق الانسان تناقش مشكلة المياه بالعاصمة بعدن "تقرير"
(الامناء نت/خديجة الكاف)


 ناقش المشاركون حول مشاريع المؤسسة المستقبلية والصعوبات وكيفية تفعيل الجانب التوعوي لإشراك المواطن للتفاعل والمساهمة بإيجابية مع المؤسسة والخطط والبرامج القادمة الورشة التي نظمتها مؤسسة سلام للتنمية وحقوق الانسان بالتعاون مع مركز ارتقاء للتدريب والتأهيل والاستشارات ورشة عمل تحت عنوان تحت شعار (مؤسسة المياه بين الواقع والطموح) برعاية المؤسسة  المحلية للمياه والصرف الصحي.  
 استعراض انجازات ومشاريع المؤسسة من بعد الحرب الى يناير 2020  ، مشاريع المياه والصرف الصحي والعمل مع المنظمات والداعمين وعرض عدة اعمال في الابار والحقول والمشاريع المائية واصلاح الخطوط وتقويتها بخطوط جديده وعرض الشبكات ومحطات المعالجة والورش والمواد المقدمة من المنظمات.
تناولت الورشة اهم المعوقات والصعوبات التي تواجه المؤسسة واهمها الوضع المالي خاصه في ظل عزوف كثير من الناس عن دفع الفواتير الامر الذي يفاقم صعوبات المؤسسة في تامين عمليات الصيانة والوقود وشراء قطع غيار ومجابهة الاعطاب المفاجئة التي تحدث بين الحين والاخر.
تحدث القائم بأعمال المدير العام المؤسسة  المحلية للمياه والصرف الصحي المهندس فتحي السقاف عن المؤسسة وعن ظروفها وازماتها كبيرة وتم تدمير البنيه التحتية بشكل كامل الامر الذي اضر بكثير من المشاريع والخطط التي كانت قيد التنفيذ.
وأشار الى أن  المؤسسة تعتبر الصرح المائي الكبير الذي ظل يخدم الناس سنوات طويله.
وواصل قائلا: ( واجهنا مصاعب شديده في الجوانب المالية وتسديد التزامات الصيانة وقطع الغيار والوقود كما ان عزوف الناس عن دفع الفواتير فاقم من هذه المصاعب المالية).
وأوضح ان المؤسسة قامت بالتنسيق مع بعض المنظمات لمساعدتها في بعض المشاريع وقامت بإصلاحات مهمه في خطوط رئيسيه مثل تعيير خط رئيس يغذي مديريات المعلا والتواهي  والقلوعة وقامت بإعادة تأهيل محطة البرزخ واصلحنا الانبوب الرئيسي وقمنا بإصلاحات هامة في خطوط الصرف الصحي وانعشنا الحقول والابار ببعض المواد .
وأكد الورشة التوعوية هي بمثابة الانطلاقة لتعزيز وتكثيف برامج توعويه في جميع المناطق وباشراك النشطاء والمواطن والجهات الفاعلة سنعمل على رفع التوعوية لدى المواطن لانه مع الاسف هناك تقاعس واهمال من المواطن للتجاوب مع المؤسسة.
واتمنى ان يكثفوا من العمل مع المؤسسة عبر تكثيف النشاطات وتوعية المواطن كون المياه هي اهم شيء للاستقرار والسكينة في محافظتنا الحبيبة عدن.
ومن جهته تحدث رئيس مؤسسة سلام للتنمية وحقوق الانسان محمود الميسري عن هدف المؤسسة  من إقامة الورشة بالشركة مع مؤسسة المياه لفتح قنوات للتواصل بين المؤسسة والمواطنين الذي يشتكون من انقطاع المياه عنهم .. مضيفا ان نتيح الفرصة للمؤسسة وإدارتها لتوضيح  اسباب أزمة المياه والضرف التي تعاني منها مؤسسة المياه ، كما بحثت المؤسسة سبل الإمكانية في مسانده مؤسسة المياه في ديونها وظروفها  .. مشيرا الى أن مؤسسة سلام ستعمل على مناقشة أوضاع المؤسسات الخدماتية في عدن.
حضر  الامين العام للمجلس المحلي لمديرية خور مكسر ماجد الشاجري، القائم بأعمال مدير عام المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي المهندس فتحي السقاف ، نائب المدير العام للمؤسسة لمهندس محسن المشدلي، ومندوبون من مؤسسة سلام ومركز ارتقاء وعدد من النشطاء وناشطات منظمات المجتمع المدني واعلاميين واكاديميين ومهندسين وعدد من المهتمين بقضايا المياه.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص

صحيفة الأمناء PDF
تطبيقنا على الموبايل